logeدفعوا مستحقاتهم منذ ست سنوات

ناشد المواطنون المستفيدون من 96 سكن، الواقع بحي 1600 مسكن، بلدية عين البنيان شرق العاصمة، السلطات والجهات العليا، من أجل التدخل السريع، ومنحهم سكناتهم، التي دفعوا مستحقاتها منذ 2007، ورغم اكتمال أشغال الإنجاز الداخلية لها، إلا أنهم لم يتمكنوا من دخولها ليومنا هذا.

 

نزيهة مسكين

صرح بعض المواطنون المستفيدون من 96 سكن الواقعة بحي 1600 مسكن، أنهم لم يتمكنوا من دخول سكناتهم لحد الآن، برغم من اكتمال الأشغال الداخلية لها، كما أنهم قاموا بدفع مستحقاتهم منذ عام 2007، وهم الآن في صدد دفع الإيجار بشكل شهري دون أن يشغلوا هذه السكنات، الأمر الذي أدى إلى استيائهم وتذمرهم بشكل كبير.

ومن جهة أخرى، قال أحد المستفيدين إنه رغم مرور سبع سنوات على دفعهم لمستحقاتهم ودفعهم الإيجار حاليا، بالإضافة إلى اكتمال أشغال البناء الداخلية، إلا أنه لم يتم ربط هذه الأخيرة لا بالماء الصالح للشرب، لا الكهرباء ولا الغاز، وهو ما دفعهم للتساؤل عن أسباب تماطل الجهات المعنية في تزويد السكنات بهذه الخدمات، كما ذهب محدثنا إلى أنهم يدفعون الإيجار منذ حوالي عامين دون أن يقطنوا بهذه الأخيرة، ما جعلهم يشعرون أن أموالهم تذهب في مهب الريح.

وصرح بعض المستفيدين أيضا أن المسؤولين عن المشروع كانوا قد وعدوهم باستلام سكناتهم نهاية جوان المقبل، إلا أنهم لم يعودوا يكترثوا لتلك الوعود الشفوية التي بقيت مجرد حبر على ورق، خاصة أنه لم يتم بعد ربطهم بأهم المرافق الضرورية من ماء، كهرباء وغاز، إلى جانب أن الأشغال بهذه الأخيرة تأخذ وقت طويل.

ولا يقف الوضع عند هذا الحد، حيث أفاد محدثونا أن الأشغال الخارجية لمحيط السكنات لم تكتمل هي الأخرى، ما أجبرهم على دفع أموال أخرى من أجل استكمالها.

أمام هذا الوضع ندد المواطنون المستفيدون من96 سكن بحي 1600، من انعدام الرقابة والمتابعة القانونية، ما جعلهم لا يتمكنون من شغل منازلهم ليومنا هذا، ما دفعهم لمناشدة السلطات العليا التدخل السريع للنظر في الأمر.