توفي 62 شخصا تتراوح أعمارهم بين 6 و 16 سنة غرقا  على مستوى الشواطئ و الحواجز المائية منذ بداية شهر جوان 2018، حسبما علم  هذا الأحد لدى مصالح المديرية العامة للحماية المدنية.

و أكد المكلف بالإعلام بالمديرية العامة للحماية المدنية الملازم  أول نسيم برناوي “لقد سجلنا منذ بداية شهر جوان غرق 62 شخصا تتراوح أعمارهم  بين 6 و 16 سنة منهم 14 شخصا على مستوى الشواطئ المسموحة للسباحة خارج أوقات  المراقبة و 12 بالشواطئ الممنوعة”.

لدى تطرقه إلى المدن التي سجلت أكبر عدد من الوفيات، ذكر برناوي ولاية  وهران التي سجلت أربعة قتلى تليها مدن تلمسان والجزائر العاصمة و سكيكدة و الطارف بثلاث قتلى بكل واحدة.

و ذكر ذات المسؤول أنه سجلت خلال ذات الفترة وفاة 36 شخصا غرقا على مستوى الحواجز المائية (4 سدود و 6 وديان و 14 برك مائية و9 حواجز و 3 في الأحواض المائية).

و تمكنت مصالح الحماية المدنية خلال نفس الفترة من إنقاذ أكثر من 9000 شخص من الغرق على مستوى الشواطئ المسموحة للسباحة.