رافع وزير السياحة والصناعة التقليدية عبد القادر  بن مسعود يوم الأحد بعنابة من أجل تشجيع الاستثمار في مجال السياحة وضمان  التكوين وذلك للاستجابة لمتطلبات هذا المجال لترقية وجهة الجزائر.

و أوضح الوزير في تدخله خلال تفقده لأشغال إعادة تأهيل مداخل مواقف السيارات بساحة جنان الباي بمدينة عنابة بغلاف مالي بقيمة 100 مليون دج, بأن تشجيع  ومرافقة حاملي المشاريع في قطاع السياحة من شأنه أن يجعل “الوجهة الجزائرية  إنتاجا سياحيا بامتياز”.

وبعدما ذكر بالجهود المبذولة من طرف الدولة للسماح لقطاع السياحة باحتلال  المكانة التي يستحقها وفقا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة  أبرز الوزير الإمكانات الموجودة بمنطقة عنابة و ثرائها السياحي والأهمية التي  يجب منحها لهذه القدرات “الخالقة للثروة والمستحدثة لمناصب شغل”.

و لدى تفقده لورشة إنجاز أشغال تحديث و إعادة تأهيل فندق “سيبوس”الدولي الذي  من المنتظر استلامه في غضون أكتوبر المقبل ألح الوزير على أهمية احترام نوعية  الأشغال.

وسيضع وزير السياحة والصناعة التقليدية حجر الأساس لمشروع بناء فندقين خاصين  بكل من عاصمة الولاية وببلدية سرايدي قبل أن يتفقد بوادي عنب مشروع إنجاز  حظيرة مائية وشاليهات بالمدينة الجديدة ذراع الديس .

كما سيقوم الوزير بزيارة ورشات إنجاز قرية للعطل و كذا تهيئة شاطئ البحر بشطايبي.