أكد وزير الشباب والرياضة محمد حطاب يوم الأربعاء بوهران على ضرورة تسليم ملعب كرة القدم الذي يتسع ل 40 ألف متفرج بالمركب الرياضي ببلقايد (شرق مدينة وهران) قبل نهاية العام الجاري.

وشدد السيد حطاب لدى تفقده هذا المشروع على ضرورة تسليم الملعب قبل نهاية العام الجاري في انتظار اختيار المؤسسة التي ستتكفل بعملية تغطية أرضية الملعب بالعشب الاصطناعي، والتي هي حاليا في مرحلة التشاور مع المختصين والهيئة التي ستسند لها تسيير هذا المركب الرياضي الذي ينجز تحسبا لألعاب البحر المتوسط المبرمجة بوهران في 2021.

وأضاف أن “هذه المشاريع الهيكلية المدرجة ضمن برنامج رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة والتي هي قيد التجسيد بكل من وهران وبراقي بالجزائر العاصمة و تيزي وزو ستقدم خدمة كبيرة لقطاع الشباب والرياضة” داعيا إلى “التفكير في التسيير الراشد لمثل هذه المركبات الرياضية من قبل أهل الاختصاص”.

وأكد الوزير على ضرورة أن تكون هذه المنشآت الرياضية الجديدة عصرية والتي ستقدم – حسبه- “لبنة إضافية لتطوير الرياضة وتحسين الخدمات” داعيا في ذات السياق إلى ربط المركب الرياضي والقرية المتوسطية بشبكة الانترنت.

للإشارة تتجاوز نسبة تقدم أشغال المركب الرياضي الذي يتسع ل 40 ألف مقعد 80 بالمائة والأشغال جارية بشأن التهيئة الخارجية والتسييج الخارجي وتركيب بعض التجهيزات مع وضع 342 كاميرا مراقبة داخل الملعب ،وفق الشروحات المقدمة من قبل المدير الولائي للتجهيزات العمومية مصطفى بانوح.

وأضاف السيد بانوح انه تم الشروع مؤخرا في انجاز 4 مسابح منها مسبح أولمبي وأخر شبه أولمبي ومسبح أخر لتحضير الرياضيين وقاعة متعددة الرياضات تتسع ل 6 ألاف مقعد على أن تسلم في ظرف 24 شهرا على أقصى تقدير .

كما عاين الوزير تقدم أشغال انجاز القرية المتوسطية ببلقايد التي رصد لها مبلغ 21 مليار دج وبلغت مرحلة التهيئة الخارجية وتهيئة الغرف الداخلية وستسلم في الآجال المحددة مع العلم أن هذه القرية التي هي عبارة عن إقامة تتوفر على مختلف المرافق منها 3 مطاعم ومركزين اثنين للترفيه و3 قاعات للرياضة وقاعة لتقوية العضلات ومسرح للهواء الطلق وغيرها.

ودعا السيد حطاب الفرق والنوادي المحلية لاستغلال مراكز التكوين البالغ عددها نحو 13 مركزا على المستوى الوطني منها ما هو قيد التجسيد لإجراء تربصاتهم التحضيرية عوض التوجه الى الخارج.

كما قام وزير الشباب والرياضة خلال زيارته التفقدية للولاية بتدشين مخيم الشباب يتسع ل100 سرير ببلدية مرسى الحجاج ومركب رياضي جواري ببئر الجير وبيت للشباب بحي العثمانية بوهران.

واشرف أيضا على افتتاح الطبعة الأولى لصالون الرياضة والترفيه بمركز الاتفاقيات “محمد ببن احمد” لوهران وتنصيب اللجنة الوطنية لتحضير ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2021 .

كما حضر الوزير جانبا من أشغال اليوم الدراسي حول “آليات تسويق وهران مدينة  تحتضن العاب البحر الأبيض المتوسط 2021” بمبادرة من المجلس الشعبي الولائي  وغرفة التجارة والصناعة لوهران.