أمتع الثلاثي السويدي “بازار بلا” أمس الجمعة  بالجزائر العاصمة الجمهور بحزمة موسيقية تم عزفها على “نيكل هاربا”  وهي آلة  خاصة بالموسيقى التقليدية.

وأقامت هذه الفرقة المكونة من 3 موسيقيين حفلها لأول مرة في الجزائر في إطار  الطبعة الـ 19 للمهرجان الثقافي الاوروبي الذي افتتح يوم الخميس الفارط.

واستمتع الجمهور الحاضر  في قاعة ابن زيدون بهذه النوع الموسيقي لمدة ساعة  ونصف.

وفي تصريح لوأج أكد, بجرن ماير,  أحد أعضاء هذه الفرقة قائلا “الموسيقى التي  أؤديها تعتمد بشكل كبير على التجربة  بحيث توثر الفضاءات التي تؤدى فيها على  مؤلفاتي الفردية والارتجال”.

وتتواصل فعاليات الطبعة 19 للمهرجان الثقافي الاوروبي الذي افتتح يوم الخميس  الفارط إلى غاية 13 مايو بالجزائر وعنابة وقسنطينة وتلمسان ووهران ببرنامج  يتضمن عرض أفلام وعروض موسيقية ورقص.

ويشارك في هذه التظاهرة السنوية التي تنظم منذ سنة 2000 من طرف المفوضية  الاوروبية بالجزائر  عشرون (20)  بلدا أوروبيا .