تمكنت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، أمس الجمعة قرب الشريط الحدودي ببرج باجي مختار، من اكتشاف مخبأ يحوي كمية معتبرة من الأسلحة (24 قطعة) والذخيرة، حسب ما أفاد به اليوم السبت بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وأوضح ذات المصدر، أنه “في إطار مكافحة الإرهاب وحماية الحدود، وبفضل استغلال المعلومات، كشفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي قرب الشريط الحدودي بالقطاع العملياتي برج باجي مختار، مخبأ يحوي كمية معتبرة من الأسلحة (24 قطعة) والذخيرة”.

وتتكون الأسلحة المسترجعة من “(04) بنادق رشاشة من نوع FM، (08) مسدسات رشاشة من نوع كلاشنيكوف، (03) رشاشات من نوع PKT، (01) بندقية رشاشة من نوع FM.DP، (01) بندقية آلية من نوع G-3، (03) بنادق نصف آلية من نوع سيمونوف، (04) بنادق تكرارية”، بالإضافة إلى “(15) مخازن ذخيرة لمسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف، (48) قذيفة هاون، (01) مقذوف من نوع 7RPG، (06) قنابل يدوية”.

كما تم استرجاع “كمية معتبرة من الذخيرة تقدر بـ (3224) طلقة من مختلف العيارات وعدد من حشوات تفجير للهاون ومعدات طبوغرافية وكمية من قطع الغيار خاصة بالأسلحة النارية”.

وتأتي هذه العملية “النوعية لتُضاف إلى سلسلة النتائج الإيجابية المحققة ميدانيا، والتي تُؤكد على اليقظة العالية والحرص الشديد لمختلف أفراد الجيش الوطني الشعبي في الحفاظ على أمن واستقرار البلاد”.