أكد وزير السكن والعمران والمدينة يوسف شرفة يوم السبت بعين الدفلى بأنه سيتم مع نهاية سنة 2017 توزيع 300 ألف وحدة سكنية من مختلف الصيغ موزعة عبر مختلف ولايات الوطن.

وأوضح السيد شرفة في تصريح للصحافة على هامش زيارة العمل والتفقد التي قادته للولاية أن توزيع هذا العدد من الوحدات السكنية مع نهاية سنة 2017 يعد  إلتزام من قبل الوزارة الوصية التي تعمل على رفع العراقيل المالية التي  يواجهها المقاولين بغية إستكمال مشاريعهم في الأجل المحددة.

ومن بين 300 ألف وحدة سكنية أكثر من 11 ألف سكن سيوزع على مستوى ولاية عين الدفلى يضيف الوزير موجها الشكر للسلطات المحلية لقاء المجهودات الكبيرة التي تقوم بها من أجل إستكمال هذه المشاريع السكنية.

وأضاف السيد شرفة أن إنجاز ثلاثة ملايين سكن منذ سنة 1999 يعكس الإرادة القوية للدولة لمعالجة مشكل تعاني منه فئة كبيرة من المجتمع مشيرا إلى أن إمتلاك الفرد لمسكن سيتيح له فرصة عيش حياة هادئة.

من جهة أخرى ولدى تطرقه لمشكل نقص العقار لإحتضان مشاريع سكنية أكد أنه يدعم حل البناء بشكل عمودي والعمل على الإستفادة من كل متر مربع.

وإستهل الوزير زيارته لولاية عين الدفلى بتفقد مشروع إنجاز 1010 سكن من صيغة الإجتماعي الإيجاري ببلدية العطاف 610 منها تجاوزت نسبة الأشغال بها 90 بالمائة، فيما تعرف نسبة تقدم الأشغال ب400 وحدة المتبقية 20 بالمائة.

ومن المنتظر أن يتم توزيع 550 وحدة شهر أكتوبر المقبل وهذا بمجرد الإنتهاء من أشغال الصرف الصحي، حسبما كشف عنه المدير العام للديوان الوطني للترقية والتسيير العقاري رشيد شابور.

وبعاصمة الولاية أشرف السيد شرفة على حفل توزيع المفاتيح على المستفيدين من 218 مسكن من صيغة الترقوي المدعم قبل أن يتجه إلى القطب الحضري الواقع بالمدخل الشرقي للمدينة أين أعطى لمسؤولي القطاع المحليين تعليمات بضرورة إستكمال الأشغال المتعلقة بالربط بشبكات الكهرباء والغاز.

من جهة أخرى وتحسبا للدخول المدرسي المقبل أشرف الوزير على وضع حجر الأساس لإنجاز مجمع مدرسي يضم 12 قسم.

وبالنسبة لسكنات البيع بالإيجار أكد الوزير على ضرورة الإنطلاق في أشغال إنجاز 6050 وحدة سكنية شهر سبتمبر المقبل، مؤكدا أن السكنات الأولى من هذا المشروع ستوزع شعر سبتمبر سنة 2018.

وبمنطقة فغايلية إستفسر الوزير حول مشروع إنجاز 50 سكن ريفي مؤكدا على أهمية هذا النوع من الصيغ السكنية في الحفاظ على إستقرار السكان بالمناطق الريفية ليقوم فيما بعد بزيارة مشروع 950 وحدة سكنية من صيغة العمومي الإيجاري الواقعة بحي دردارة بخميس مليانة أين قام أيضا بوضع حجر أساس لإنجاز مجمع مدرسي يضم 12 قسم.