أكد المشاركون خلال يوم دراسي نظم يوم الأحد بمقر المحكمة العليا على ضرورة الاهتمام والاستفادة من التجربة الفرنسية في مجال حل النزاعات المتعلقة بالصفقات العمومية .

وفي هذا  الجانب أكدت رئيسة مجلس الدولة سمية عبد الصدوق أن تنظيم هذا اليوم الدراسي الذي يعرف مشاركة مختصين من فرنسا ضروري نظرا للعدد الكبير للقضايا المطروحة المتعلقة بقانون الصفقات العمومية أمام مجلس الدولة الذي وصل إلى  نحو 4 آلاف قضية.

من جهتها أوضحت رئيسة قسم بمجلس الدولة حفيظة بن منصور أن إلغاء التنظيمات القديمة واستبدالها من خلال إدخال تعديلات مختلفة يؤكد حرص الإدارة من خلال ضبط جميع الشروط  وإجراءات تنفيذ الصفقات العمومية للحفاظ على المال العام وترشيد النفقات