باشرت المديرية العامة للأمن الوطني تفعيل مخطط أمني خاص منذ بداية شهر رمضان الفضيل من خلال تسخير كافة القوات الأمنية العاملة عبر التراب الوطني بهدف ضمان الأمن والسكينة العامة لصالح المواطنين.

وأوضح بيان للمديرية العامة للأمن الوطني اليوم الأربعاء أن هذه الهيئة “باشرت تفعيل مخطط أمني خاص منذ بداية أيام شهر رمضان الفضيل والذي يتزامن مع موسم الإصطياف 2016, حيث تم تسخير كافة القوات الأمنية العاملة عبر التراب الوطني بهدف ضمان الأمن والسكينة العامة لصالح المواطنين خلال هذا الشهر, إلى جانب  ضمان الانسيابية المرورية  24/24 ساعة”.

وفي هذا الصدد, أكد رئيس خلية الاتصال والصحافة, عميد أول للشرطة اعمر لعروم, أن هذه الفرق المسخرة ستعمل بنظام التناوب 24 سا على 24 وعلى مدار الأسبوع.

وأبرز أن هذه الفرق “مدعمة بشبكة كاميرات المراقبة التابعة لمراكز العمليات وبالإستعانة بدعم الوحدة الجوية للأمن الوطني بخاصة في المدن الكبرى, مما يساهم في ضمان سرعة التدخل في حالة أي طارئ لاسيما خلال الساعات التي تعرف اختناقات مرورية”.

وأضاف أن البرنامج المسطر بالمناسبة يهدف إلى “تكثيف النشاطات الوقائية في مختلف المجالات, سواء فيما يتعلق بالسلامة المرورية أو الصحة العمومية والأمن العام”.

ولهذا, فقد تم تسطير هذا المخطط –يضيف نفس المصدر– “بناءا على دراسة دقيقة مسبقة لمختلف نقاط المدن, خاصة تلك التي تشهد حركة كبيرة للمواطنين والعائلات, وذلك من خلال تعزيز الإنتشار الميداني لقوات الشرطة على الطرق الرئيسية والفرعية وبعض النقاط السوداء التي تعرف كثافة مرورية عالية”.

وفي هذا الشأن, “تم تكثيف الدوريات الراجلة والراكبة في الأماكن التي تعرف حركة كبيرة, خاصة خلال السهرات الرمضانية, وكذا تعزيز تواجد عناصر الشرطة على مستوى الأسواق, دور العبادة, المؤسسات العمومية, محطات النقل البرية والسكك الحديدية والميترو والترامواي من أجل ضمان أمن وسلامة المواطنين”.

وأشار ذات المسؤول الى أنه “وعملا بمقاييس علمية, سيتم تعزيز بعض الأماكن المدروسة بفرق البحث والتحري بهدف التدخل السريع لمنع وقوع أي اعتداء من شأنه أن يؤثر سلبا على الوضع المروري بصفة خاصة والوضع العام بصفة عامة”.

من جهة أخرى, “تم وضع برنامج عمل يتماشى والنشاط التجاري المتزايد بمناسبة الشهر الكريم, حيث سيتم تنظيم خرجات قصد مراقبة الأسواق للوقوف على مدى احترام قواعد عرض السلع, الصحة العامة والنظافة والوقوف على مدى تطبيق التنظيمات والإجراءات الإدارية المتعلقة بحيازة السجل التجاري أو الرخص الصادرة عن المؤسسات المؤهلة لممارسة مختلف النشاطات التجارية التي تكثر بمناسبة شهر رمضان المعظم وذلك بالتنسيق والشراكة مع المصالح المكلفة بمراقبة الأسعار والجودة”.

ومن أجل قضاء شهر رمضان بدون حوادث, تدعو المديرية العامة للأمن الوطني كافة مستعملي الطريق العام إلى “ضرورة احترام قانون المرور والتركيز أثناء القيادة والابتعاد عن سلوكيات الإفراط في السرعة خاصة قبل أذان الإفطار وضرورة التعامل مع أفراد فرق الوقاية وتنظيم المرور في شكل يعكس السلوكات الحقيقية للمواطنة واحترام القانون”.