تفتتح يوم الخميس فعاليات الطبعة السادسة للصالون الوطني للتشغيل (سلام 2016) بقصر الثقافة مفدي زكريا (الجزائر العاصمة) بمشاركة أزيد من 2.400 مؤسسة مصغرة مستحدثة في إطار مختلف أجهزة دعم التشغيل.

وأفاد بيان لوزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي يوم أمس الأربعاء ان هذه التظاهرة التي تجري تحت شعار “المؤسسة المصغرة أداة لتنويع الاقتصاد الوطني” وتحت الرعاية السامية لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، ستعرف مشاركة 2.458 مؤسسة مصغرة من بينها 1.634 مؤسسة استحدثت في اطار الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب و 824 أخرى في إطار الصندوق الوطني للتأمين على البطالة.

كما ستعرف هذه الطبعة التي تدوم أربعة أيام عبر 48 ولاية، مشاركة 14 دائرة وزارية وكذا الهيئات المكلفة بتنفيذ برامج التشغيل، وهي الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب، الوكالة الوطنية للتشغيل والصندوق الوطني للتأمين على البطالة وكذا الصندوق الوطني للتقاعد والديوان الوطني للتجهيزات الاصطناعية ولواحقها.

كما سيشارك أيضا في هذه التظاهرة الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء والصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية لغير الأجراء وكذا الصندوق الوطني لتأمين العطل المدفوعة الأجر للبطالة الناجمة عن سوء الأحوال الجوية لعمال البناء والموارد المائية والأشغال العمومية بالإضافة إلى مديريات التشغيل و مفتشيات العمل.

وتهدف هذه التظاهرة إلى “عرض وتثمين الإجراءات المتخذة لترقية التشغيل وكذا عرض تجربة المؤسسات المصغرة المستحدثة في إطار الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب والوكالة الوطنية للتشغيل وقدراتها في مختلف القطاعات”.

كما تهدف أيضا إلى “إطلاع المهنيين في جميع القطاعات بقدرات المناولة  ودراسة فرص الأعمال مع الشركاء والممولين من بينهم المؤسسات المصغرة العارضة بهذا الصالون”.

ويسعى هذا الصالون إلى جلب اهتمام الزوار لاسيما الشباب الباحثين عن مسار مهني سواء كأجراء أو في إطار المقاولاتية.

وسيتم خلال هذه التظاهرة تنظيم زيارات موجهة لفائدة طلبة الجامعات والمدارس الكبرى وكذا متربصي المعاهد ومراكز التكوين المهني وتنشيط ورشات حول تقنيات البحث عن العمل والإطار القانوني للصندوق الوطني للتأمين على البطالة وغيرها من المواضيع ذات صلة بعالم التشغيل.

وستختتم فعاليات هذا الصالون الذي يتم خلاله منح جوائز لأحسن 12 مؤسسة مصغرة استحدتث في إطار الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب والصندوق الوطني للتأمين على البطالة، يوم 23 مايو الجاري بولاية المسيلة.