تحذيرات من استمرار هطول الأمطار خلال الـ24 ساعة القادمة

       

·        انهيار مباني قديمة وعائلات قضت ليلها في الشارع

 

hussein-dey1

عاشت الجزائر العاصمة والولايات المجاورة لها ليل الثلاثاء إلى الأربعاء، على وقع أمطار طوفانية بدأت تتهاطل في الصبيحة واستمرت بلا انقطاع خاصة في المساء، وهو ما نجم عنه خسائر معتبرة وتوقف شبه كلي للحياة، خاصة مع توقف الحركة في الطريق السريع في الناحية الشرقية من العاصمة.

وحسب نشرية خاصة للأرصاد الجوية، فإن الأمطار ستستمر في عدة ولايات خلال اليومين القادمين، وهو الأمر الذي سيُضاعف معاناة سكان العاصمة والقاطنين في البنيات الهشة، وقد تجندت مختلف وحدات الحماية المدنية في المناطق التي قد تستمر فيها هطول الأمطار خلال اليومين التاليين ويتعلق الأمر بالولايات الشمالية الساحلية وولايات الغرب، وكان سكان العاصمة والولايات التي تجاورها قد عاشوا لحظات عصيبة، حيث عادت إلى الأذهان مشاهد فيضانات باب الواد، وهو ما دفع بالكثير من الأسر التي تقطن في بيوت هشة للمبيت في الشارع خشية من انهيار البنايات على رؤوسهم ، وفي شارع حسيبة بالعاصمة غمرت المياه أقبية العمارات والأرصفة والطريق العام لدرجة أن المرور عبر الشارع يتطلب نزعه الأحذية وأخذ الحيطة والحذر خلال السير في بركة الماء التي امتدت على طول الشارع.

 “المقام”، قامت أمس بجولة على بعض أحياء العاصمة حيث شهدنا تواصل انسداد عدة طرق فرعية مع توقف تام لحركة السير وكذا توقف الترامواي ، وبدت السيارات على طول الطريق في شارع جيش التحرير شبه غارقة ، كما انهارت بعض أسوار البيوت في حي القصبة العتيق ، وعاش سكان بعض البلديات العاصمية خاصة أصحاب البيوت القصديرية في كل من واد السمار ورغاية ليلة رعب بسبب ارتفاع منسوب مياه الوادي الذين تتواجد أكواخهم على ضفافه، حيث عاشوا الليل بكامله إلى غاية ساعات الصباح وهم يخرجون المياه بالدلاء بعدما غمرت بيوتهم المنهارة أصلا سيول المطر، بينما فضلت بعض الأسر التوجه لدى أقارب لهم في أماكن أمنة، ولقد بدأت التقلبات الحقيقية منذ مساء الاثنين والتي استمرت إلى اليوم الموالي خاصة في الليل، حيث بدأت هبوب رياح باردة وصولا إلى غيوم كثيفة مساء يوم الاثنين 20 ماي 2013، ليبدأ تساقط الأمطار و تتزايد ابتداء من نهار الثلاثاء 21 ماي 2013 لتزيد قوة المطر بلا توقف ما بين ليلة الثلاثاء إلى الأربعاء أين سقطت كمية كبيرة من الأمطار.

وقد أعلن الديوان الوطني للأرصدة الجوية أن عدة ولايات من الوطن ستشهد خلال الساعات الـ24 المقبلة تساقط أمطارا تكون أحيانا رعدية ومعتبرة محليا، وتوقع  المرصد تواصل سقوط الأمطار ليومين أو ثلاث حسب سرعة الرياح. وستكون ولايات أخرى من الغرب الجزائري مثل وهران ومعسكر وغليزان والشلف، معنية هي الأخرى باستمرار هطول المطر والأمر نفسه بالنسبة للولايات الساحلية الشمالية كتيبازة والجزائر العاصمة وبومرداس ، وولايات أخرى مثل عين الدفلى وتيسمسيلت، المدية، البليدة، بكميات متفاوتة من ولاية إلى أخرى، واستمرار هطول هذه الأمطار سيتسبب في انقطاع طرق ومسالك أخرى، وهو ما يتطلب من المواطن خاصة السائقين والمتنقلين عبر الولايات أخذ الحيطة والحذر حسب بيان الأرصاد الجوية

جمال الدين. د